الاخبارالمقالات

إضاءة !!

بقلم :سرى العبيدي ..
سفيرة الجمال والطفولة والابداع الدولي ✍️
ان التنمية تعني السير التكاملي للحياة البشرية بكامل أبعادها الإنسانية والمادية ، العقيدة ، الاخلاق والسلوك والإنتاج الاقتصادي والخدمي والحفظ البيئي وغيرها …
والذات البشرية هي إحدى أهم منطلقات التنمية بمجاليها الإنساني والمادي ، لذا ثبت القرآن هذه الحقيقة بقوله : ( إن الله لا يُغيرُ ما بقومٍ حتى يغيروا ما بأنفسهم ) {الرعد/١١} …
فالقرآن يقرر في هذه الآية الكريمة أن أي تغير في الوضع الاجتماعي والاقتصادي والسياسي والأخلاقي والسلوكي …الخ ، للحياة البشرية إن هو إلا نتاج تغير المحتوى الداخلي للإنسان بما يحمل من غرائز ومشاعر ووجدان ونوازع واستجابات ، فما لم تتغير الذات البشرية باتجاه التكامل التنموي لاتحصل التنمية في الحياة الإنسانية ، وبذا تكون الذات هي منطلق المشروع التنموي ذلك لأن التنمية المادية لاتحقق نتائجها المرجوة مالم تتحقق تنمية الذات باتجاه تكاملي .

      الكاتبة 
 سرى العبيدي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق