الاخبار

العراق اليوم يتلقى ايضاحاً من وزير الداخلية السابق الفريق أول الركن عثمان الغانمي

شبكة انباء العراق …

تلقى (العراق اليوم) ايضاحاً من وزير الداخلية السابق الفريق أول الركن عثمان الغانمي حول الإثارة الإعلامية التي ظهرت اليوم حول قطعة ارض تم شرائها بموافقات أصولية ولفترة تعود لما قبل تسنم الفريق الغانمي لمنصبه الوزاري.

الغانمي الذي استطاع أن يطيح ببطل صفقة القرن نور زهير جاسم قبل أن يهرب بطائرة خاصة وهو محمل بالمليارات من الدولارات، تثار اليوم حوله شبهة حيث يراد ترتيب فضيحة او اتهام ما، وكأنه رد على ما فعله.

(العراق اليوم) ينشر الايضاح كما ورد:

رداً على ما اثير عبر وسائل الاعلام وما تبعه من اخبار وتعليقات تنقصها بعض المعلومات واخرى تفتقر للمصداقية.

ننشر الايضاح الاتي للرأي العام :

الموضوع يخص بيت قائد الفرقة العسكرية سابقاً في الديوانية والذي تم انشاءه ببداية الثمانينيات، وبعد سقوط النظام وتسنمي قيادة الفرقة الثامنة تم شراءه بالمزايدة العلنية وفق الاجراءات القانونية وهو ضمن منطقة سكنية والارض المحيطة به تبلغ مساحتها 48 دونم مخصصة لوزارة المالية وللضرورات الامنية ولعدم وجود منفذ رئيسي للدار اعلاه في حينها على الشارع العام (نجف-ديوانية) تم تقديم طلب اصولي لشراء المساحة الواقعة بينه وبين الشارع العام وتم تأييد ذلك بمحضر مشترك من الجهات الفنية علماً ان القطعة المحيطة بالبيت تم اعطاءها للاستثمار بعد تغيير التصميم الاساسي لها وتم طرح الموضوع بأحدى جلسات مجلس الوزراء وتم استحصال قراراً بذلك علماً انه لم يتم التمليك لحد الان حيث تم الفرز والتثمين من قبل لجنة باسعار عالية جداً ولا تزال المعاملة في وزارة المالية.

عثمان الغانمي

الاربعاء، 25/1/2023

user

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق