المقالات

رسالتي للسيد السوداني …. امريكا لا تحب الضعيف

بقلم: عباس الزيدي ..
توجه نحو الصين السيد رئيس الوزراء المحترم بعد التحية نحن لانشك ابدا في نواياك الطيبة ومساعيك وعملك الدؤوب لانقاذ ما تبقى من العراق ….. هذا الوطن الذي جعلته قوات الاحتلال مستباحا لمن في الداخل والخارج واعلم ايها الاخ العزيز ومن خلال تجارب الشعوب والامم وتجارب المقاومة في العراق وفي محورها ان امريكا …… ☆ لاتحب الضعيف ☆ لاتوجد حدود لمطامعها واملائاتها ☆ طبيعتها عنفية تريد التعامل معها بندية وطريقة ردعية الحديث عن المعالجات والخطط للنهوض بواقع العراق المزري كثيرة و يغرقنا في التفاصيل توجه نحو الصين لانها هي من تصنع المستقبل ولنا في سياسة الدول اسوة حيث لاثابت في السياسة ☆الناتو يضم اكثر من ثلاثين دولة وهاهو اليوم يعيش انقسام كبير حول العلاقة مع الصين وسوف يلتحق معظم اعضائه مع الصين بداية العام المقبل والناتو يعني عموم الاتحاد الاوربي واوربا الشرقية ☆ السعودية الحليف والشريك الاساسي لواشنطن هاهي تسارع نحو شراكة مع الصين وتؤسس لبناء قواعد عسكرية في عرض المحيط الهندي ولاتنسى نصيبها في مشروع الحزام والطريق
☆ الامارات كذلك ومشروعها قي جزيرة سقطرى اليمنية للهدف ذاته
☆ الكويت وتعطيلها لمشروع الفاو الكبير لكي تضمن مستقبلها في طريق الحرير
ربما الوقت لايسعفك لعلمنا بخبث امريكا وأفاعيلها وعبثها لكن تذكر ان ورائك حشد من ملايين الفقراء والمعدمين والجياع وهم القاعدة الرصينة لصنع الحياة
وان التاريخ لايرحم سيما وان امريكا تعيش تراجع كبير وان هناك فرصة لا تعوض وعليك بالأقدام وحسن التوكل على الله للالتقاطة التاريخية للفرصة فانها تمر مر السحاب ….
فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ •
واني لك ناصح امين
☆ الناصح _عباس الزيدي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق