المقالات

دستور .. خروف .. لا …. للمقاومة !!

بقلم: حيدر عبد الجبار البطاط ..

بعد أن انتهى الجزار من سن سكينه وتجهيز مفاصل العمل !!
دخل وسط الحظيرة …
أدركت الأغنام من إحساسها الفطري أن الموت سيأتي حتمًا ، وسيتم اختيار أحد الخراف … وأمسك الجزار بقرنيه وأخرجه من الحظيرة ، لكن هذا الكبش كان صغيرًا وله هيكل قوي ، لذلك تجاهل الوصية (المادة الأولى من دستور قطيع الغنم) !!
التي تقول :- عندما يختارك الجزار لا تقاوم لأن هذا سيغضب الجزار ويعرض حياتك وحياة أفراد القطيع للخطر ؟؟
قال هذا الكبش في نفسه .. هذه وصية كاذبة ودستور غبي .. إذا لم تنفعني مقاومتي في هذا الموقف .. لا أعتقد أنها ستضرني. هذا الكبش نهض وفاجأ الجزار وتمكن من الهروب من يديه ليدخل وسط القطيع .. ونجح في الهروب من الموت الذي كان ينتظره !!
لم ينتبه الجزار لما حدث ، حيث كانت الحظيرة مكتظة بالأغنام ، فأخذ الجزار خروفًا آخر وسحبه من قدميه وأخرجه من الحظيرة و كان الخروف الأخير مسالما مستسلماً ولم يبدي أية مقاومة إلا صوتا خافتا يودع فيه بقية القطيع .
وهكذا بقيت الخراف في الحظيرة تنتظر الموت الواحد تلو الآخر !!
فكر الكبش الصغير في طريقة للخروج من حظيرة الموت وإخراج بقية القطيع معه.
كانت الخراف تنظر إلى الخروف الصغير وهو ينطح سياج الحظيرة الخشبي ، مندهشًا من جرأته وتهوره ، و كان هذا الحاجز الخشبي ليس قوياً !!
يعرف الجزار أن الخراف جبانه جدًا لدرجة أنهم لم يحاولوا الهروب ، ونجح الكبش في كسر الحاجز ودعا الرفاق للهروب ، لكنهم كانوا جميعًا يشتمونه و يرجفون خوفًا من أن يكتشف الجزار ما حدث. !!
وتجمعوا وتحدث أفراد القطيع مع بعضهم البعض عما اقترحه عليهم ذلك الكبش ليخرجوا من الحظيرة وينقذوا أنفسهم من سكين الجزار !!
القرار النهائي جاء بالإجماع مخيبا للآمال ولكن غير مفاجئ للكبش الشجاع ..
وفي صباح اليوم التالي جاء الجزار إلى الحظيرة ليكمل عمله .. كانت المفاجأة !!
سور الحظيرة مكسور ولكن القطيع داخل الحظيرة ولم يفلت منه أحد .. ثم المفاجأة الثانية كانت عندما رأى في وسط الحظيرة خروف ميت .. جسده مغطى بجروح حيث تم نطحه بقوة !!
كانت الأغنام تنظر بكل فخر واعتزاز إلى ما فعلته بذلك الخروف ( الإرهابي ) الذي حاول إفساد علاقة الجزار بالقطيع وتعريض حياتها للخطر !!
كانت سعادة الجزار تفوق الوصف .. حتى أنه بدأ يتحدث إلى القطيع بكلمات الإعجاب والثناء … يا قطيع … كم أنا فخور بكم وكم يزداد احترامي لكم في كل مرة أتعامل معكم .. أيها الخراف الجميله .. عندي بشرى تسعدكم جميعاً .. تقديراً لتعاونكم الذي لا مثيل له !!
إبتداءً من هذا الصباح لن أسحب أياً منكم إلى المسلخ بالقوة كما فعلت من قبل .. اكتشفت أنني كنت قاسياً عليك … وهذا يضر بكرامتكم .. كل ما عليكم فعله يا أيها الخرفان أن تنظروا إلى تلك السكين المعلقة على باب المسلخ .. إذا كنتم لا ترونها معلقة فذلك يعني أني أنتظركم داخل المسلخ ؟؟
و يجب على كل واحد منكم ان يأتي بعد الآخر .. وتجنبوا الازدحام .. في الختام لا أنسى أن أشيد بدستوركم العظيم …
لا .. للمقاومة !!

‏Constitution.. sheep.. no.. for resistance
Haider Abdul-Jabbar Al-Battat

‏ After the butcher finished sharpening his knife and preparing the work joints!!
‏ He entered the middle of the barn…
‏ The sheep realized from their innate sense that death would inevitably come, and one of the sheep would be chosen… The butcher grabbed his horns and took him out of the barn, but this ram was small and had a strong body, so he ignored the commandment (Article 1 of the constitution of the sheep flock)!!
‏ Who says: When the butcher chooses you, do not resist because this will anger the butcher and endanger your life and the lives of the herd members??
‏ This ram said to himself: This is a false commandment and a stupid constitution.. If my resistance does not help me in this situation, I do not think it will harm me. This ram got up and surprised the butcher and managed to escape from his hands to enter the middle of the herd.. and succeeded in escaping from the death that was waiting for him!!
‏ The butcher did not notice what had happened, as the barn was overcrowded with sheep, so the butcher took another sheep and pulled it by its feet and brought it out of the barn.
‏ Thus, the sheep remained in the barn, waiting for death, one by one!!
‏ The little ram thought of a way out of the fold of death and take out the rest of the herd with him. The sheep were looking at the little sheep as he butted the wooden barn fence, amazed at his boldness and recklessness, and this wooden barrier was not strong!!
‏ The butcher knows that the sheep are so afraid that they do not try to escape, and the ram succeeded in breaking the barrier and called the companions to escape, but they all cursed him and shivered for fear that the butcher would find out what had happened. !!
‏ They gathered and the herd members talked to each other about what that ram suggested to them to get out of the barn and save themselves from the butcher’s knife!!
‏ The final decision came unanimously, disappointing but not surprising for the brave ram.. And the next morning the butcher came to the barn to finish his work.. It was the surprise!!
‏ The fence of the barn was broken, but the herd was inside the barn and no one escaped from it .. Then the second surprise was when he saw in the middle of the barn a dead sheep .. His body was covered with wounds where he was butted hard!!
‏ The sheep looked with pride at what they had done to that sheep (the terrorist) who tried to spoil the relationship of the butcher with the herd and endanger its life!!
‏ The happiness of the butcher was beyond description.. He even began to speak to the herd with words of admiration and praise… O flock… how proud I am of you and how much my respect for you increases every time I deal with you.. You beautiful sheep.. I have good news that makes you all happy.. In appreciation of your unparalleled cooperation!!
‏ Starting this morning, I will not drag any of you to the slaughterhouse by force as I did before.. I found out that I was cruel to you… and this is detrimental to your dignity.. All you sheep have to do is look at that knife on the door of the slaughterhouse.. if you You don’t see it hanging, that means I’m waiting for you inside the slaughterhouse?? Let each one of you come after the other.. and avoid crowding.. In conclusion I do not forget to pay tribute to your great constitution…
‏ No.. for resistance!!

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق