المقالات

قراءة في خطاب السيد مقتدى الصدر لحل البرلمان


بقلم: المهندس كاظم الحامدي …
بعد ترقب من قبل جميع الجهات السياسية والشعبية تم معرفة ما يخطط له السيد الصدر من خلال التظاهرات الأخيره وهي حل البرلمان وإجراء انتخابات مبكره وهذا بالتأكيد مطلب شعبي لأن الجميع يعرف أن نسبة المشاركة في الإنتخابات السابقة لم تتجاوز ال 25% وربما أقل ولكن المشكلة تكمن في كيفية إجرائها قانونيا” ودستوريا” لأن الدستور أعطى حق حل البرلمان بثلاث حالات الأولى عن طريق طلب من رئيس الجمهورية والثانية عن طريق طلب من رئيس الوزراء والثالثة بطلب من ثلثي أعضاء البرلمان وبما أن رئيس الجمهورية الحالي ورئيس الوزراء هم حكومة تصريف أعمال لذا لايمكن حل البرلمان عن طريقهما اذا” تبقى الطريقة الثالثة ولكن حتى وإن تم حل البرلمان عن طريق نفسه فأن الحكومة الحالية لاتستطيع صرف المبالغ التي تحتاجها المفوضية لإجراء الانتخابات المبكرة لذلك أصبح الحل الوحيد والذي يتلائم مع القانون والدستور هو تشكيل حكومة مؤقتة (انتقالية) لمده سنة ليتسنى لها تقديم التشريعات المطلوبة الى البرلمان لكي تضمن تحقيق حكومة الاغلبية في الانتخابات القادمة ووضع مفوضيه مستقله حقيقة” بعدها يتم حل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة ومن خلال متابعتي الاستقصائية للساحة السياسية في العراق اقترح تشكيل حكومة مهنية من خارج الاطار والتيار تتصف والحيادية بين جميع الاطراف وجعل مصلحة العراق فوق الجميع وتتكون من جميع أطياف الشعب العراقي وافضل شخصية لتشكيل الحكومة في هذه المرحلة الحرجة هو الخبير الوطني المهندس عامر عبد الجبار و الذي يمتلك الرؤيا الصحيحة وبرنامج حكومي عملي تطبيقي شامل وفيه الحلول المناسبة للكثير من مشاكل العراق التي يعاني منها البلد وكذلك المواطن والتي تتزامن مع ما مطلوب من هذه الحكومة المؤقته اما غير ذلك أعتقد سوف يصطدم مطلب سماحة السيد مع القانون…

تشكيل حكومة انتقالية

تشريعات ضرورية حل البرلمان انتخابات مبكرة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق