المقالات

اليوم قبل الغد ..

بقلم : اياد السماوي ..

أخوتي قادة الإطار التنسيقي ..
اسألكم بالله ورسوله هل كان هنالك شخصا واحدا من بينكم يحلم أن يكون مرشحا لرئاسة الوزراء قبل انسحاب السيد مقتدى الصدر من العملية السياسية وتركه لكم الجمل بما حمل ؟ أليس من المفترض أن يكون هذا الأنسحاب غير المتوّقع والذي لم يجري في ذهن أحد منكم ، أن يكون دافعا لإثبات أنّ مصالح البلد والشعب عندكم أكبر من مصالح أحزابكم وطموحاتكم الشخصية والأنانية ؟ أليس اختلافكم على منصب رئاسة الوزراء قد دفع وشجّع الآخرين للتآمر عليكم ؟ أين هي مصلحة البلاد والعباد في قواميسكم ؟ هل تعون ما يجري من تآمر عليكم ؟ أم أنكم غارقون في طموحاتكم التي لاتنتهي ؟ وهل سينتهي مسلسل اختيار مرشّح الإطار التنسيقي لرئاسة الوزراء هذا اليوم تحديدا وليس غدا ؟ اتمنى أن تكونوا بمستوى المسؤولية الملقاة على عاتقكم وتبرهنوا للشعب العراقي أنكم قادة بمستوى التحديات ..

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق