المقالات

نفهم أن تكونوا فاسدين ولكن لن نسمح بمحاربة الإصلاح

بقلم : وليد الطائي ..

العميد داخل عبدالله شمخي مدير افواج طوارئ محافظة ذي قار ،هذا الرجل النزيه والمتواضع، عمل بجد وبإخلاص وتفان ولا يمل من تلبية  الواجب، طوال الليل والنهار وتعرفه ذي قار وأهلها الطيبون. يتواجد في كل وقت وفي الشارع ليتابع عمل الأفواج والدوريات التابعة لأفواج الطوارئ، أهل
ذي قار يعرفونه، العميد الشجاع والنزيه يعرف كيف يساعد الناس فهو يتمتع بروح المسؤولية، ولديه سعة صدر واسعة ويتحمل الضغوطات التي يسببها العمل الأمني وفي محافظة ملتهبة، وثائرة مثل الناصرية، وبقية مدن ذي قار العزيزة التي تعاني وتتحدى مصاعب الحياة.
هناك فاسدون نحن نعلمهم لايريدون ان يشاركهم العمل شرفاء وصالحون ولايريدون ان يكونوا تحت عين المراقبة والمتابعة ليستمروا بفسادهم وسقوطهم وانحرافهم وخيانتهم للمسؤولية والواجب وشرف الكلمة والصلاح لانهم تعودوا ان يكونوا فاسدين وفاسدين فقط ولم يعودوا يفهمون من المسؤولية والرتبة سوى انها فرصة للكسب غير المشروع والسرقة والاهمال والرشوة والتخلي عن الواجب والتراخي في محاربة عصابات الفساد والذين يخلون بالامن العام في المحافظة.
هؤلاء يحاولون هذه الايام محاربة العميد داخل عبدالله ويدفعون صبيانهم وزعاطيطهم والذين لفظتهم الاخلاق والشرف ليشنوا حملة تسقيط وتشويه ويطالبون بكل وقاحة من وزارة الداخلية لتغييره ليخلوا لهم الجو ويمارسوا فسادهم وانحرافهم وسقوطهم ودونيتهم التي يريدون ان تسود.ونقول لهم اننا تعودنا وجود الفاسدين امثالكم ولككنا لن نسمح بمحاربة المصلحين والشرفاء وسنكون سندا لهم لانهم يؤدون واجبا وطنيا مشرفا وشجاعا وامثال هؤلاء قلة للاسف في زمن تكاثر فيه المفسدون واهل المصالح والنوايا الفاسدة.
وزارة الداخلية والسيد الوزير يدركون الامور جيداً ويتابعون بدقة ولن تمرروا نواياكم الخبيثة عليهم فهم اهل خبرة ودراية وفهم ومسؤولية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق