الاخبار

الكاظمي: مستشفى الفلوجة يجب أن يكون ممراً للذاكرة

شبكة أنباء العراق

أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الخميس، أن مستشفى الفلوجة التعليمي، يجب أن يكون ممراً للذاكرة والمقارنة بين ما كان عليه عند سيطرة الإرهاب، وما هو عليه اليوم، وما يشهده من إعمار، وهو يستقبل المرضى ويقدم العلاج اليهم.  

وذكر المكتب الاعلامي لرئاسة الوزراء في بيان (10 كانون الاول 2020)، ان “رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي زار، اليوم، مستشفى الفلوجة التعليمي، واجتمع بكادره الطبي، وأجرى جولة في أقسام المستشفى”.  

وأكد  الكاظمي بحسب البيان أن “مستشفى الفلوجة التعليمي، يجب أن يكون ممرا للذاكرة والمقارنة بين ما كان عليه عند سيطرة الإرهاب، وما هو عليه اليوم، وما يشهده من إعمار، وهو يستقبل المرضى ويقدم العلاج اليهم”.  

وشدد الكاظمي على “أهمية أن نعطي درسا للأجيال القادمة بان الإرهاب وإجرامه قد عاث فسادا في المدينة، لكن الإرادة العراقية أعادت الحياة إلى مدننا وعمّرت ما دمره الإرهاب”، فيما أشاد بـ “الكوادر الشبابية العاملة في المستشفى، مباركا لهم جهودهم وإخلاصهم، وجهود كلّ من أسهم في تحرير مدننا العزيزة”. 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق