الاخبار

تقرير عسكري: العراق أول زبون محتمل لأحدث المقاتلات الروسية.. قد يحتاجها ضد تركيا!

ناقش تقرير عسكري أبعاد قيام روسيا بتطوير مقاتلتها “الواعدة” سوخوي 57، فيما نقل عن مصادر صينية أن عدداً من مسؤولي دول العالم الثالث يفكرون بالتعاقد لشراء الإصدار الجديد من المقاتلة.  

ويسود جدل في الأوساط العسكرية حول مدى منافسة المقاتلة الروسية، للمقاتلة الأميركية f35، فيما يتحدث التقرير الذي ينشره “ناس” (16 أيلول 2020)عن أن العراق والجزائر قد يكونان زبونين مُحتملين للطائرة الروسية.  

ووفقاً للتقرير، الذي نشره موقع متخصص يحمل اسم “الجيش البلغاري” فإن العراق قد يحتاج الطائرة في ميزان القوة مع جارته تركيا.  

جانب من التقرير:   

“المقاتلات الروسية Su-57 هي نموذج إنتاج تم تطويره منذ عام 2002. حتى عام 2017 ، كان المشروع معروفًا باسم T-50. وبعد بحث مكثف، ظهر الجيل الخامس من الطائرات في روسيا.  

 المقاتلة الجديدة تسمى خليفة Su-27. يرجح خبراء صينيون أن الطائرات المقاتلة ستستخدم كأساس لنماذج مطورة أخرى.  

على الرغم من إنتاج أول Su-57 عام 2017 ، لم تكن روسيا في عجلة من أمرها لبدء الإنتاج الضخم.  

منذ عدة سنوات ، كانت الدولة تصقل وتحسن نموذجها، وتعامل المشروع بأقصى درجات العناية والدقة.  

 يعتقد الخبراء العسكريون أن Su-57 لديها قدرات قتالية عالية وستدخل قريبًا في الإنتاج الضخم.  

من المتوقع إنتاج السلسلة ليس فقط في الجيش الروسي، ولكن أيضًا في البلدان التي تركز على شراء الأسلحة.  

ذكرت وكالة سوهو الصينية، نقلاً عن مصادر عسكرية في الاتحاد الروسي، أن ممثلين من عدة دول وصلوا بالفعل إلى موسكو لمناقشة عقود تصدير Su-57. من بينهم سياسيون من دول العالم الثالث. لكن شعبية الطائرة المقاتلة الروسية تقلق الولايات المتحدة وحلفائها.  

العراق هو أحد المشترين المحتملين. وبحسب المصادر الصينية، فإن العراق قد يحتاج إلى طائرات Su-57 لاحتواء تركيا.  

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق