الاخبار

خبير عسكري: المؤسسة السياسية العراقية لا ترغب في أن تكون المؤسسة العسكرية على قدرة عالية من الردع

قال أحمد الشريفي، الخبير العسكري والاستراتيجي العراقي، إن المعطيات تشي بأن المؤسسة العسكرية ستكون هدفًا لتنظيم “داعش” الإرهابي خلال الفترة القادمة، لا سيما بعد دورها في تحجيم التنظيم الإرهابي خلال الفترة الماضية.

وعن سبب نجاح الهجمات الإرهابية، اعتبر الشريفي في حديث ” أن “المؤسسة السياسية العراقية لا ترغب في أن تكون المؤسسة العسكرية العراقية على قدرة عالية من الردع، وهذه المعادلة تقف وراء تأخر ارتقاء الدور الوظيفي للمؤسسة العسكرية العراقية، فتارة يتم إخضاعها إلى نظام المحاصصة، وأخرى يغضون الطرف عن ملفات الفساد التي طالت القدرات التدريبية والتسليحية، ووفق ذلك يظل البعد السياسي حاضرًا ومؤثراً في مسار عمل المؤسسة العسكرية”.

وكانت قيادة العمليات المشتركة للجيش العراقي نعت، مساء الثلاثاء، آمر اللواء 29 فرقة المشاة السابعة، الذي قتل على يد تنظيم داعش الإرهابي (المحظور في روسيا وعدد من دول العالم).
وقالت قيادة العمليات المشتركة للجيش العراقي في بيان، على خطى الشهداء الأبرار، ها هي قواتنا الباسلة تزف شهيدا آخر ألا وهو المقاتل البطل العميد الركن أحمد عبد الواحد محمد اللامي، آمر اللواء 29 فرقة المشاة السابعة الذي استشهد أثناء تعقبه مجموعة إرهابية”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق