الاخبار

البنتاغون يعلق على تقارير عن استهداف مصالح أميركية جنوبي العراق

قال مكتب المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون في تصريح ” إن الوزارة ليست على علم بأي هجوم استهدف مصالح أميركية في العراق، وتحديدا في منطقة الديوانية ومحيطها، كما ورد في بعض التقارير الإعلامية.

وكانت وسائل إعلام عراقية أفادا بأن مسلحين أضرموا النيران  في ناقلات عراقية “تحمل معدات أميركية” على طريق سريع بين السماوة والديوانية جنوبي العراق.

ونقل موقع ناس نيوز عن مصدر في الشرطة قوله إن “مسلحين يستقلون سيارات بيك آب أجبروا الناقلات التي تحمل حمولات متنوعة من بينها خمسة حاويات أثاث و3 عجلات عسكرية، على التوقف وأنزلوا سائقيها ومن ثم أضرموا النار في الناقلات، وانسحبوا لجهة مجهولة”.

وزعمت حسابات إلكترونية مقربة من الميليشيات العراقية الموالية لإيران، “استهداف رتل أميركي في المنطقة الواقعة بين الحمزة إلى سومر في محافظة الديوانية على طريق السريع الدولي”.

وفي بيان لم يتسن لموقع “الحرة” التأكد من صحته، أعلن فصيل تابع لميليشا حزب الله العراقي مسؤوليته عن الهجوم.

ويشهد العراق توترا بين رئيس الوزراء العراقي الجديد مصطفى الكاظمي، وبين الميليشيات المدعومة من إيران، على خلفية إعلانه السعي لاخضاع الفصائل المسلحة لسيطرة الدولة.

وكان آخر حلقات هذا الصراع، مقتل الخبير المتخصص في شؤون الجماعات الإرهابية، هشام الهاشمي، الذي تلقى تهديدات من قياديين في الميليشيات المدعومة من إيران، قبل مقتله بأيام.

وكانت قوات عسكرية عراقية أعلنت السبت سيطرتها على منفذين حدوديين مع إيران، بالتزامن مع تصريحات أطلقها رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي من المنطقة الحدودية شدد خلالها على عدم السماح “بسرقة المال العام في المنافذ”.

وقالت قيادة العمليات المشتركة في بيان إن “قوة عسكرية مشتركة من قوات الرد السريع والحشد الشعبي دخلت إلى منفذي مندلي والمنذرية الحدوديين وفرضت السيطرة عليهما بشكل كامل”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق