الاخبار

المدفعية التركية تقصف قرية في دهوك

افاد مدير ناحية كاني ماسي التابعة لقضاء العمادية في محافظة دهوك باقليم كوردستان، اليوم السبت، بأن المدفعية التركية جددت قصفها لإحدى قرى الناحية.

وقال سربست عقراوي إن “قذائف المدفعية التركية سقطت، عصر اليوم، على قرية بيديهي شمالي الناحية”، مرجحاً “حدوث خسائر في الغابات والمزروعات كون القرية خالية من السكان الآن”.

وأوضح عقراوي أنه “قبل أن تكثف أنقرة قصفها المدفعي والجوي منذ منتصف الشهر الماضي، كان الفلاحون يتفقدون مزروعاتهم، إلا أنهم لايتمكنون من دخول المنطقة في الوقت الحالي خشية القصف”.

يذكر ان سكان قرية بيديهي قد تركوا منازلهم منذ سنين بسبب الصراع بين الجيش التركي ومسلحي حزب العمال الكوردستاني pkk.

وأفاد مدير ناحية دركار التابعة لقضاء زاخو زيرفان موسى، في وقت سابق لوكالة شفق نيوز، إن “المدفعية التركية جددت قصفها في ساعات مبكرة من صباح اليوم السبت على مواقع يعتقد انها لعناصر حزب العمال الكوردستاني في جبل خامتير و جبل شاقولي شمال الناحية.

وتعرض اقليم كوردستان العراق في الآونة الاخيرة الى هجمات متعددة من الجيش التركي  بذريعة مطاردة حزب العمال الكوردستاني؛ فقد شنّت المقاتلات الحربية التركية يوم امس الجمعة ضربات جوية استهدفت بها قرية ومرتفعات جبلية في محافظة دهوك بإقليم كوردستان.

وتقصف الطائرات والمدفعية التركية بكثافة مناطق حدودية في إقليم كوردستان منذ 21 حزيران الماضي، في هجمات تقول إنها تستهدف مقاتلي حزب العمال الكوردستاني المناهض لأنقرة.

وأدت الهجمات إلى خسائر بشرية ومادية في القرى الحدودية داخل إقليم كوردستان، الأمر الذي أثار استنكار حكومة الإقليم واستدعاء الحكومة العراقية سفير تركيا لدى بغداد لأكثر من مرة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق