المقالات

مشــــــرِّع .. ام معقِّب !!

بقلم الكاتب …حسن جمعة

.

.

.
كثيرا ما نرى في بعض الوزارات والدوائر المهمة سيارات مظلَّلة وحمايات يحملون وقد يغلقون الشوارع المؤدية الى تلك الدوائر لأن سيادة النائب يزور تلك الدائرة لأمر ما وهذا الامر ما مشكلة في بعضه او قد يكون مشكلة في جملته وتفصيله لأننا نعرف ان مكان النائب هو بناية مجلس النواب المحصنة والبعيدة عن مرأى البشر.. لا ان تراه العين المجردة والسؤال هنا ماذا يفعل النواب في تجوالهم ببعض الوزارات والدوائر؟ هل لمتابعة امور الناس ومراقبة الوزارة عن كثب؟ ام ان وراءها مقاصد اخرى؟ والمقاصد الاخرى نعرفها جميعنا فحينما يترجل النائب من سيارته الفارهة نجده يحمل بيده حقيبة وتلك الحقيبة ليس لأن يتوكأ عليها ولا لهش الاغنام بل لمآرب اخرى وتلك المارب اما ان تكون توسطات وتنقلات وتعيينات وكوميشنات واستثمارات وبلاوي!!..فماذا يريد النائب من زيارته لوزير وهو يحمل ملفات تتجاوز الخمسين ملفا وهو يعرف ان العديد من السادة الوزراء يأتون الى وزاراتهم كما قطرات صنبور الماء في الأسبوع يومين او ثلاثة بالكثير.. يمر بها بسرعة على البريد المهم ويترك الاخر لأجل غير مسمى ورغم ان الوقت ضيق يأتي النائب ليأخذ نصفه بجلسته مع السيد الوزير وشرب الشاي والحامض والعجيب ان اغلبهم يكره الكابتشينو لأنه غير دسم او شيء اخر لا نعرفه وكأن لا عمل لهم غير التسكع بالوزارات والدوائر المهمة ولا يعلمون ان واجب النائب هو ان يشرِّع ويراقب والغريب ان النواب يعتمدون على تقليعة المكاتب الاعلامية فكل نائب لديه دائرة اعلامية لا مكتب!.. وهذه الدوائر او المكاتب تفتح لأجل الكسب واتمام الصفقات وان كانت لغير ذلك فما نفعها والبلد نراه اشبه بخربة وقضايا الناس معطلة والدوائر تملؤها المافيات والمعقبون!.. فهل يستطيع رئيس مجلس النواب إصدار اعمام لمنع جميع النواب من زيارة الوزراء والمدراء العامين الا بكتاب رسمي موقع من مجلس النواب .. وفي امر يهم الوطن والمواطن وبعيدا عن الجيوب والحقائب نتمنى ذلك.. فكل ما يأتينا من ضيم هو من النواب والاحزاب !.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق