الاخبار

الكاظمي: أبعدنا «شبح» صراع دولي و«رؤوس كبيرة» في السجن

شبكة أنباء العراق

قال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إن حكومته لن تسمح بانهيار العراق أو إفلاسه، متحدثاً عن نجاح الحكومة العراقية في إبعاد البلاد عن «شبح» صراع إقليمي ودولي.

وذكر الكاظمي في تصريحات أعقبت جلسة حوارية مع عدد من الوزراء وأساتذة الجامعات والمحللين السياسيين، أمس السبت، أن الحكومة العراقية تمكنت من «الاستمرار في توفير رواتب الموظفين»، مضيفاً «لن نسمح بانهيار العراق أو إفلاسه كما أفلست دول أخرى».

وأشار إلى أن «العراق لم يشهد أي تنمية، بل تم تدمير صناعته وزراعته وتعليمه ونظامه الصحي خلال العقود الأخيرة».

وقال إن حكومته تمكنت من إبعاد «شبح صراع إقليمي ودولي كان من الممكن أن يدخل العراق في سلسلة طويلة من الحروب»، كما أشاد رئيس الحكومة العراقية بقوات الجيش الذي «أضحى اليوم أكثر انسجاماً وهو مستعد في أي لحظة لحماية الشعب ضد أي خطر».

 من جهة أخرى، أحال القضاء العراقي، أمس، مئات المسؤولين، بينهم 20 شخصية بدرجة وزير، إلى المحاكمة بتهم فساد، ضمن حملة لمحاربة الفساد في العراق. وكشف عضو مجلس النواب النائب جمال المحمداوي، عن مناصب المسؤولين المحالين إلى القضاء بتهم فساد.

وقال المحمداوي: إن «قائمة المتهمين المحالين ضمت أكثر من 20 شخصية بدرجة وزير تمت إحالتهم إلى محكمة الموضوع»، مشيراً إلى أن «هذا مؤشر يؤكد وجوب ألا يتم اختيار الشخصيات التي تتسلم المواقع الرئيسية من مزدوجي الجنسية».

وأضاف أن «20 شخصية متهمة بدرجة وزير من أصل 333 أحيلوا للمحكمة غيابياً، أما من هم بدرجة مدير عام فقد أحيلوا غيابياً للمحاكم وعددهم 27 ممن اتهموا بالقضايا الجزائية الخاصة بوزارة الكهرباء». 

وتابع أن «الفئة الأخرى التي هي أقل من مدير عام، يصل عدد أصحابها إلى أكثر من 286، وقد أحيلوا غيابياً للمحاكم، فيما تمت كفالة 72 من ضمنهم وزيران وأربعة مديرين عامين، و66 من درجات وظيفية أقل».

وأشار إلى أن «الإدانات شملت 4 وزراء فقط و7 مديرين عامين من أصل 198 متهماً بقضايا تتعلق بملفات فساد في وزارة الكهرباء».

وكثيراً ما وجه الخبراء العراقيون انتقادات للحكومات العراقية المتعاقبة لعدم تمكنها من حل أزمة الكهرباء والغاز في البلاد، على مدى سنوات طويلة، بسبب الفساد. 

من جهة ثانية، أعلنت وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية التابعة لوزارة الداخلية العراقية، أمس ، ضبط إرهابي مسؤول عن تفجير محال بمحافظة ديالى. وذكرت الوكالة في بيان، أنه «بتاريخ الخامس والعشرين من الشهر الماضي تم تفجير عبوة ناسفة في أحد محال بيع المشروبات في محافظة ديالى، وبعد مرور يومين تم تفكيك عبوة أخرى كانت معدة للتفجير في محل ثانٍ».

وأضافت أنه بعد تكثيف الجهد الاستخباراتي ومقاطعة المعلومات تم القبض على المتهم بالتفجير في منطقة القاطون بديالى، واعترف بقيامه بتفجير المحل ونصب العبوة الثانية التي تم تفكيكها وضبط مستمسكات مزورة بحوزته للإيحاء بأن من يقوم بتلك الأعمال هي جهات معينة أخرى».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
FacebookTwitterYoutube
إغلاق